جاري تحميل ... ورقة

مقالات رائجة

إعلان في أعلي التدوينة

الاستمناء الشرجي


الاستمناء الشرجي

الاستمناء الشرجي:

الاستمناء الشرجى ھو استثارة ذاتیة جنسیة، يتم التركیز فیھا على منطقة الشرج. وتتضمن الاستثارة الشرجیة إدخال إصبع أو أكثر (الطريقة الشائعة فى الاستمناء الشرجي) فى فتحة الشرج أو استخدام لعب جنسیة لإحداث الإثارة الجنسیة.

طريقة الاستمناء الشرجى:

يمثل الاستمناء الشرجى تجربة ممتعة لكلاً من الرجل والمرأة على حد سواء، حیث أن منطقة الشرج تحتوى على العديد من نھايات الأعصاب الحساسة. بالنسبة للرجال قد يكون ھذا النوع من الاستمناء ممتعاً لأنه يحفز غدة البروستاته التى تحتوى أيضاً على نھايات للأعصاب حساسة، وھناك بعض اللُعب التي لھا شكل خاص تكون مصنعة لاستثارة البروستاتة.

أما النساء، قد يؤدى الاستمناء إلى استثارة منطقة المھبل بشكل غیر مباشر. وبما أن عضلات الشرج تنقبض أثناء رعشة الجماع، وبوجود أداة تجعل العضلة العاصرة مفتوحة يقوى الإحساس بالانقباضات ويزيد من شدة ھزة الجماع لكل من الرجل والمرأة.
الحقنة الشرجیة أو الدش الشرجى المستخدمان لغرض النظافة الصحیة يمكن الاستعانة بھما قبل البدء فى عملیة الاستمناء لمنطقة الشرج، بل ويكونا عاملان مساعدان على حدوث عملیة الاستمناء.

المزيد عن الحقنة الشرجیة:

وقبل استخدام الحقن الشرجیة أو الأدوات المستخدمة فى إثارة الشھوة الجنسیة من الأفضل وضع مزلق حتى لا يتعرض الرجل أو المرأة للإصابة أو للشعور بالألم عند إدخال الأداة.

من أجل الحصول على أقصى متعة أثناء إدخال أدوات الاستمناء الشرجى وبدون ألم، من الھام فھم أن العضلة العاصرة تنقبض لاحتجاز فضلات الإخراج ومن إجل دخول جسم غريب فى حالة انقباضھا من المفید القیام بالدفع للخارج (كما فى حالة إخراج البراز) مما يسمح بفتح العضلة العاصرة وبالتالى دخول أسھل وبدون وجود ألم.

قد يكون ذلك غريباً فى بادئ الأمر طالما الإنسان لا يقوم بعملیة الإخراج، وطالما أن المستقیم خالیاً من أية فضلات فلن يصاحب الدفع خروج أية مواد لا يرغب الإنسان فى وجودھا وبالتالى دفع بدون خوف (فعملیة الدفع ھذه تكون مساعد ھام فى الاستمتاع بعملیة الجنس أو الاستمناء الشرجي). 

ولعدم حدوث ألم أيضاً لابد وأن يكون الإدخال ببطء وتدريجیاً حتى تتكیف العضلات مع دخول الجسم الغريب ووجوده.

استعمال الأجسام في الاستمناء الشرجي:

هناك بعض الأجسام التي تُصنع خصيصا للاستمناء الشرجي؛ وعادة ما تكون مُحفِزة ومثيرة بسبب طبيعتها الملساء وشكلها المموج وذلك من أجل تعزيز الشعور بالمتعة ومحاكاة عملية الجماع.

في الحقيقة يجب تحفيز المستقيم بجسم أملس ورطب كما يُفضل استعمال الأصبع بهدف التحكم فيه وضمان تحفيز الأمعاء بالشكل المطلوب كما يجب الانتباه والحذر حتى لا تتم أذيَّة المستقيم أو التسبب في تمزيق الجدار المحيط به خاصة في حالة الأظافر الطويلة والخشنة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن هناك من يستعمل الخضروات (مثل الجزر) من أجل إثارة تلك المنطقة؛ وهذا الأمر فيه خطر إلى حد ما ولا سيما عندما يتعلق الأمر بالحواف الخشنة لتلك الخضروات أو حتى بسبب الكائنات الحية الدقيقة التي تحملها والتي من المُحتمل أن تنتشر في تلك المنطقة أو تسبب مرضا ميكروبيا في حالة ما لم يتم غسلها وتطهيرها جيدا قبل الاستخدام.

أمان أدوات الاستمناء الشرجى:

عادة الاستمناء الشرجى وما يصاحبھا من أدوات تساعد على عملیة الاستثارة الجنسیة لا يمكن تجنب المخاطر معھا بشكل كلى لأن ھذه المنطقة ھشة وخاصة مع إدخال الأدوات بعمق كبیر داخل منطقة الشرج. لابد وأن تكون الأدوات ناعمة لھا قاعدة حتى لا تدخل بأكملھا فى فتحة الشرج ولا يوجد بھا أية وصلات حتى لا تتسبب في تمزق المستقیم.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *