جاري تحميل ... ورقة

مقالات رائجة

إعلان في أعلي التدوينة

فوائد العناق للطفل


فوائد العناق للطفل

«إذا مر عليك يوم لم تحضن فيه طفلك فلا تحسب هذا اليوم من عمرك أو من عمر طفلك»، لعل البعض يستغرب هذه العبارة، ولكن من يتأمل فوائد الحضن وآثاره النفسية والصحية على الطفل فإنه سيكون حريصا على الاحتضان، وسيعتبر الاحتضان فرضا، فاحرص أن تحضن طفلك يوميا ولو مرة واحدة على الأقل، وقد جمعت في هذا المقال (8) فوائد للاحتضان والعناق:


الطفل بحاجة الى عناق أمه منذ الولادة

يحتاج الطفل ومنذ نعومة اظافره إلى العناق، فالعلاقة وثيقة فقد إحتضنته امه 9 أشهر في الحمل في أحشائها، وهناك علامات لحاجة الطفل لعناقك له حتى وهو صغيرة، يأتي على راسها البكاء، فقد يكون البكاء وسيلة لحاجة الطفل للأمان ورغبته بوجود أمه معه.

فوائد العناق للطفل

1- فيد جهازه المناعي إذ يعمل على تحفيز الغدة المسؤولة عن إنتاح كريات الدم البيضاء على أداء وظيفتها.
2- زيادة شعوره بالسعادة، لأنه يعمل على زيادة هرمون السعادة أو الاوكسيتوسين الذي يلعب دور كبير في رفع معنويات الطفل.
3- عناق الطفل يزيد من ثقته في نفسه وخصوصا أمام الاخرين وفي المناسبات الاجتماعية المختلفة، إذ يعد بمثابة الداعم الأكبر له في كل المواقف.
4- يعتبر العناق مسكن طبيعي للألم، بسبب إفراز الاوكسيتوسين.
5- العناق يشعر الطفل بالأمان ويساعده على الهدوء والاسترخاء.
6- عناق الطفل يبعد عنه التوتر والقلق، كما أنه يقلل من تعرضه للتعب والإجهاد، ويقلل من إحتمالات الاصابة بأمراض القلب.
7- يعد العناق من أفضل الطرق التي تزيد الروابط بينك وبين طفلك، كما أن فيه رسالة صريحة لحبك له واهتمامك لأمره، وخوفك عليه.
8- العناق يحمي الطفل من التعرض للهزات النفسية، كما أنه يضمن له صحة نفسية سليمة.

الحضن ليس المراد به التلاصق الجسدي فقط، وإنما مع التلاصق الجسدي يتم نقل المشاعر الدافئة والعواطف الجياشة التي تمد الطفل بالحب والرحمة، فتكون كأنها شحنة عاطفية تعطيه الطاقة والانطلاقة. وختاما نقول الكلمة الشهيرة أن الإنسان يحتاج لأربعة أحضان كل يوم ليعيش، ويحتاج لثمانية أحضان لكي يعالج نفسه، ويحتاج لاثني عشر حضنا لكي ينمو ويتطور.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *