جاري تحميل ... ورقة

مقالات رائجة

إعلان في أعلي التدوينة

هل ينتقل فيروس سى عن طريق القبلة والعلاقة الزوجية؟


هل ينتقل فيروس سى عن طريق القبلة والعلاقة الزوجية؟

القبلة لا تنقل فيروس C وأيضا لا ينقل اللعاب فيروس C و كثيرا من الناس يسألون وخاصة الأمهات أو الأجداد هل إذا كانت مصابة بفيروس C ممكن أن ينتقل العدوى إلى الأبناء أو الأحفاد عند تقبيلهم والإجابة: كلا تماما فلا يمكن بأى حال من الأحوال نقل العدوى من شخص إلى آخر عن طريق القبلة أو اللعاب بفيروس C.

فمن المعروف أن سوائل الجسم لا يكون بها الفيروس بنسبة كافية لنقل العدوى وذلك عكس فيروس B تماما حيث أن فيروس B ينتقل عن طريق الدم وسوائل الجسم ومن ضمنها اللعاب والإفرازات والسائل المنوى شريطة أن يكون هناك جرح ما فى مكان العدوى وبالتالى فان فيروس B ينتقل عبر القبلة إذا كان هناك جرح فى الفم أو الشفاه.

أما فيروس C فلا ينتقل عن طريق القبل بين الأزواج ولا ينتقل أيضا عبر العلاقة الجنسية إلا إذا تم استخدام العنف أثناء التقبيل، مما يؤدى إلى حدوث خدوش أو جروح فى الشفايف أو فى الأغشية المخاطية الموجودة بالفم سواء بالنسبة للزوج أو الزوجة وهذا يحدث فيما ندر.

وقد ينتقل أيضا عبر العلاقة الزوجية إذا كان هناك التهابات شديدة فى المهبل أو جروح بالنسبة للرجل أو حدث عنف شديد أثناء العلاقة الزوجية ففى هذه الحالة من الممكن أن ينتقل الفيروس من الرجل إلى المرأة أو العكس.

كما أنه من الممكن انتقال الفيروس أثناء الطمث لذلك يجب اتباع تعاليم الإسلام وعدم إجراء علاقة جنسية أثناء الطمث لأن هذا من شأنه أن ينقل الفيروس كما يجب اتباع تعاليم الإسلام أيضا فى عدم القيام بالطرق الشاذة فى العلاقة الجنسية لأن هذا أيضا ينقل الفيروس سواء بى أو سى لأن هذه العملية تؤدى إلى حدوث جروح مما يسهل انتقال الفيروس.

خطوات لتجنب انتقال فيروس C:
إذا كان أحد الزوجين مصابا بفيروس C فهذا لا يعني الامتناع تماما عن ممارسة العلاقة الحميمة، فيمكن ممارستها ولكن بحذر وبشروط، هي:
- استخدام الواقي الذكري خلال العلاقة الحميمة بما في ذلك الجنس الفموي.
- تعلم كيف تستخدم جميع الحواجز بما فيها الواقعي الذكري جيدا تجنبا لأن تتمزق خلال العلاقة الحميمة.
- عدم ممارسة العلاقة الحميمة إذا كان أحد الزوجين قطع مفتوح أو جرح في الأعضاء التناسلية.
- إجراء اختبارا للأمراض المنقولة جنسيا وطلب ذلك من الشريك أيضا.
- استخدام الاحتياطات الزائدة إذا كان الفرد مصابا بالإيدز لأن فرصته وقتها تزيد في إصابته بفيروس C.


الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *