جاري تحميل ... ورقة

مقالات رائجة

إعلان في أعلي التدوينة

أطباء يعلنون عن أول "كارثة" سببتها السجائر الإلكترونية


أطباء يعلنون عن أول "كارثة" سببتها السجائر الإلكترونية

السجائر الالكترونية، والتي يعتبرها الكثيرون بديلا ممتازا للسجائر العادية المعروفة بمخاطرها الصحية الكبيرة نظرا لمحتواها من النيكوتين الضار.
إلا أن السجائر الالكترونية لا تقل ضررا عن السجائر العادية أو تدخين الشيشة او الغليون وغيرها، كون التدخين بحد ذاته هو عادة سيئة يمكن أن تتسبب باضرار ومشاكل صحية عدة مثل امراض القلب وسرطان الرئة.

فقد أعلن أطباء في كندا عن تشخيص إصابة تلميذ من مدينة لندن بمحافظة أونتاريو بمرض خطير في الجهاز التنفسي نتيجة التدخين اليومي للسجائر الإلكترونية.

ووفقا لقناة CTV التلفزيونية، هذه هي أول حالة مرضية تشخص في كندا سببها تدخين السجائر الإلكترونية، وقد تم وضع المريض في غرفة الإنعاش.

يقول الدكتور كريستوفر ماكي: "يدخن هذا التلميذ يوميا السجائر الإلكترونية ولم تكن له أي مشاكل صحية أخرى، ليس هناك أسباب أخرى... 
المشكلة الوحيدة التي اكتشفناها هي أنه يدخن يوميا السجائر الإلكترونية. وحسب معلوماتنا هذه أول حالة مرضية تسجل في كندا سببها تدخين هذه السجائر".

وقد أعلنت سلطات محافظة أونتاريو في نفس اليوم عن بداية متابعة تأثير تدخين هذه السجائر في الصحة. كما أصدرت وزيرة الصحة في المحافظة كريستين إليوت، أمرا يلزم جميع المستشفيات العامة في المحافظة، تقديم بيانات إحصائية عن أمراض الرئة المرتبطة بتدخين السجائر الإلكترونية.

وتجدر الإشارة، إلى أنه في الولايات المتحدة تم تسجيل سابع وفاة بسبب تدخين السجائر الإلكترونية. يحتمل أن يكون سبب المرض هو الزيت مع فيتامين Е. اكتشف خبراء إدارة الغذاء والدواء (FDA)، هذه المادة في خليط مع القنب الهندي في السجائر الإلكترونية التي يدخنها المرضى. ولكن وزارة الصحة تشير إلى أنه من السابق لأوانه اعتبار ذلك استنتاجا نهائيا.


الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *